البوكمال - مدينة فوق اروع حضارة

صفحات من تراث وتاريخ وقصص
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 كلها من ارضنا الطيبة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو حسان
المدير العام
المدير العام


ذكر برج الحمل الدلو
الماعز عدد المساهمات : 771
تاريخ التسجيل : 16/11/2009
العمر : 61

مُساهمةموضوع: كلها من ارضنا الطيبة   الجمعة يناير 08 2010, 05:10



ثـــــــرود الباميــــــاء :


كيلو ونصف بامياء

3 كيلو لحم بعظمه

5 كيلو بندورة

كوب سمن

راس ثوم مدقوق

خمس أرغفة خبز بلدي


الطريقة :

تسلق اللحمة وتغسل البامياء ثم تقمع وتوضع في مصفاة تعصر البندورة وتصفى من البذر ثم تذوب السمنة وتضاف إليها اللحمة المسلوقة وتقلى مع الثوم ثم عصير البندورة وتترك على النار حتى تغلي وتصبح المرقة سميكة 0

تضاف البامياء إلى العصير السابق وتوضع على نار هادئة ويضاف إليها الملح وقليل من ملح الليمون حتى تستوي بعد ذلك نقوم بتقطيع الخبر ونظيف إليه البامياء في طبق التقديم ويمكن إن يقدم معها اللبن والفليفلة .








الحديث عن "الثريد" يشير إلى "دير الزور" هذا وتشتهر محافظة "دير الزور" بالعديد من الأكلات الشعبية الشهية والتي تشكل عادة فيها ومنها، «لا تزال "دير الزور" تحافظ على العديد من العادات العربية القديمة من حيث الحديث (اللغة) والملبس إلى جانب الأكلات التي تركز على مادتين أساسيتين هما اللحوم والرز، ويأتي "الثريد" أو ما هو معروف لدى أبناء المحافظة "بالثرود" وهي إحدى أكثر الأكلات الشعبية شهرة ومحبة لدى أبناء المحافظة، وقوامها (خبز التنور المقطع في المناسف ويعلوه الرز المكلل باللحم والذي يسكب فوقه مرقة اللحم، وهذا يقدم في الولائم الكبيرة والأفراح ويدعى"الثرود الأصفر" وهناك "ثرود البامياء" وهو يصنع بنفس الطريقة ولكن مضاف إليه البامياء المطبوخة برب البندورة مع اللحم، وكذلك "ثرود الدجاج"، ويعتبر الثرود من الأكلات الشعبية والتي لا تزال قائمة حتى يومنا هذا.



المشحمية:

وهي عبارة عن عجين يعجن بلحمة مفرومة ظاهرة الشحم يضاف إليها البصل المفروم مع التوابل وتعجن جميعا ثم تقطع إلى قطع وترق أرغفة ثم تخبز في التنور وتأكل، ثم أصبحت هذه الآكلة تصنع في الأسواق (في محال الفطائر) بعد غياب "التنور"عن أغلب المنازل "الديرية".



الفورة:

وهي عبارة عن كشك ممرود مع اللوبياء المجفف ومضافا إليه السمن العربي ثم تطهى، وعندما ينسجم قوامها توضع في صحون لتأكل عادة على الفطور وقد تقلصت هذه الأكلة وبقيت تؤكل في فصل الشتاء وفي المناسبات.



الكليجة:

تعد من أنواع الحلويات التي تصنع في المناسبات المفرحة والأعياد، وهى عبارة عن مزيج من الدقيق والسمن والسكر والبيض، مضافا إليها منكهات متنوعة ثم تعجن وتقطع إلى قطع مستطيلة ويحشى قسم منها بالتمر أو بجوز الهند ثم تشوى بالفرن.

يوجد بعض الأكلات التي بدأت بالانقراض مع العلم إنها شكلت خلال الفترة الماضية غذاء أساسيا لأبناء المحافظة ومن هذه الآكلات:

الهبيط:

هذا النوع من الطعام انتشر في الأربعينيات والخمسينيات من القرن الماضي، وقوامه اللحم والمرق يضاف إليه التمر والبصل ويغلى على النار في قدر كبيرة ثم يضاف إليه العصفر، ويوضع في مناسف ليأكل، وقد تراجعت هذه الأكلة في فترة الستينيات ومن ثم لم تعد تصنع في فترة السبعينيات.

السليقة:

أكلة موسمية تصنع أثناء تأمين مؤونة الشتاء ويتم تصنيعها بسلق القمح في قدور كبيرة ليصنع منها البرغل، حيث يجتمع عادة الصبية أثناء عملية سلق الحبوب ليحصلوا على القمح المسلوق قبل أن يخضع لعملية التجفيف تحت الشمس.

وقد تقلصت هذه الأكلة إلى حد كبير في المدن بسبب تأمين مادة البرغل الجاهزة من السوق وهناك سليقة أخرى وهى تصنع بمناسبة ظهور أسنان الطفل وتوزع على الجيران والأصدقاء وقوامها القمح والحمص و(الهكط) وغيرها من المواد تخلط جميعا وتسلق.







لئن كنتُ محتاجاً إلى الحلم إنني * * إلى الجهل في بعض الأحايين أحوجُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://albukamal.ba7r.org
 
كلها من ارضنا الطيبة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البوكمال - مدينة فوق اروع حضارة :: الفئة الأولى :: مدّوا المشمــّع..صار غداكم-
انتقل الى: