البوكمال - مدينة فوق اروع حضارة

صفحات من تراث وتاريخ وقصص
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 طرطورة باتجاه الحمدان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو حسان
المدير العام
المدير العام


ذكر برج الحمل الدلو
الماعز عدد المساهمات : 771
تاريخ التسجيل : 16/11/2009
العمر : 62

مُساهمةموضوع: طرطورة باتجاه الحمدان   الأربعاء نوفمبر 18 2009, 09:59

بجانب احد الارصفة...وقف حمد بجانب الطريزينة ونادى

طالع عالحمدان ...طالع عالحمدان...

- يللا ركاب الحمدان تراني ماشي.

تهافت الركاب واكثرهم من النساء والعجائز..

.يحملن اوعية الحليب وكارات الخضار

التي تم بيعها في البوكمال..

وجلسن في صندوق الطريزينة الساخن

من وهج حرارة الصيف .

كانت السنتهن لا تكف عن الكلام:

شبيك واقف يا حمد..

.شغل طريزينتك يا عيني ترانا ورينا من الحر.

- طولي بالك يا خالة ....

قالها حمد وهو ينادي على اخر راكب قبل الاقلاع.

ها هو الراكب...

- اطلع .. اطلع.. تعال جاي اقعد بسدي من جدام.

وركب الراكب وهو يلف عباءته التاريخية على ذراعه.

.اما جلابيته الواسعة فقد غطت ماكينة

الطريزينة الواقعة تحت قدميه.

- اشو بالله حجي روح شوية لهناك تا ادفر المنويل

واشغل الطريزينة.

رد الشايب بصوت متذمر:

- مكانك واسع يا با..

قام حمد بدفر المنويل....ررررررررررر ما اشتغلت.

اعاد الكرة .ررررررررررر ما اشتغلت.

رد الشايب:

- لا يروح ما بيها بانزين العدامة..؟؟

قال حمد:

- ألا توي عبيناها صخام..

.يلعن ابو البانزين على ابو هالحظ القواد..

انزل يا حجي يرحم والديك خليني افك البوجي.

. رد الشايب متضايقا:

_ ابوووووووووووو.....ول يابا كان ما تشتغل المهجورة

تا نشوف غيرها وننجلع على اهلنا ؟؟

- يا حجي اكسب لك صلاة عالنبي.

..طول بالك...اذا تريد تروح الله معاك..

سكت الشايب بينما قام حمد باخراج مفتاح

البوجي وقام بتنظيفه وهو يقول:

- ابوه يا الله يبوه.

..هذا شكثر شايل تراب ملعون الوالدين.

واخرج خبا من تحت الطراحة ومسح رأس البوجي

واعاده ثم دفر المنويل فاشتغلت..

صاح حمد:/

- اركب يا حجي اركب قبل ما تطفي..

وانطلق حمد فصاحت احدى العجايز

من صندوق الطريزينة الخلفي:

- يابا واللي يخليك مر بدربك

على طاحونة البوز تا ناخذ لنا نص قالب بوز.

قال حمد:

- انشالله..

وعند الطاحونة وقف حمد ونادى على

العامل لاحضار طلب العجوز والتفت الى الركاب قائلا:

- هاتوا مدوا ايديكم على جيوبكم وحاسبوني.

فبدأت العجائز بحل صرارات الدراهم

واذا استعصت العقدة على احداهن فانها تستعمل

اسنانها بحلها وهن يتمتمن بعبارات اللعنة على هالحظ.

قال الشايب:

- هات انطيني رجوع مية يا با.

قال حمد :

انطيني فراطة .

قال الشايب:

الله وكيلك ما يلتقاني غيرها..مهدوف الاقشر

عاللي ظل عندو جرش واحد من ورا هالحضر الملاعين.

..ننزل عالبلد مليانة جيوبنا ويظلون يتمسكنون

ويا حجي ويا حجي ليما ننكت كل فلوسنا.

- منو قال لك انزل...ليش ما تظل جاعد عند

اهلك وتظل دراهمك صامدات بجيبك ...؟؟؟؟

- ألا أم ....وين ادشر الكباب؟؟؟

- بالطلاق كل صيخ يسوى ذبيحة...

انطلق حمد متابعا الرحلة بسرعة 15 كم بالساعة.

والسبب حمولة زائدة..

لم تترك العجايز تنكة سمن او كيلو سكر

او رز بالسوق الا واشترينه مع الدجاج والدبشي والبطيخ.

- عندك يعيني عندك.. نزلني جدام الطرادة..

فنزلت الاولى وتابعت الطريزينة رحلة العذاب..

الشمس حامية جدا والحديد وصل الى درجة الانصهار.

قال الشايب:

- الله وامان الله استوت جلودنا من الحر

..لا يبوي شد رجلك عالبانزين خلينا نصل اهلنا بساع .

- يا حجي ما تريدني اصير طيارة.

..تراني راص البانزين للاخر.

. صارت السرعة 18 كيلو بالساعة.

صاحت احدى العجائز:

- هوب هوب نزلني عالدوار يا با.

وتابع حمد بعدها رحلته المثيرة متجها

الى الحمدان بينما نظر الشايب الى المزرعة المجاورة

فرأى الاغنام تهد في الزرع فصاح:

- يول هين يول هين ...

(( مخاطبا الراعي ))..

- ابعد الغنم عن الزرع يا مثبور.

..حرام عليك..بالطلاق لولي عندك

الا البعك كل مطرق من شكل.

قال حمد :

- اشكارك بيه يا حجي.. خوش مهي غنمك ؟

وفي بداية الحمدان نزل الحجي

...فتنفس حمد الصعداء وقال في نفسه:

- الا يا خايب بس ولي.. الله لا يرد هالبوز عبالك بوز طرادة.

وتتابع النزول هنا وهناك حتى نزلت اخر عجوز

فاستدار حمد راجعا ليبحث عن ركاب اخرين في رحلة لا تنتهي

فصول السعادة والمرح من فصولها.

اشكركم ..



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://albukamal.ba7r.org
 
طرطورة باتجاه الحمدان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البوكمال - مدينة فوق اروع حضارة :: الفئة الأولى :: في الواجهة-
انتقل الى: