البوكمال - مدينة فوق اروع حضارة

صفحات من تراث وتاريخ وقصص
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 ابو منجل الاصلع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو حسان
المدير العام
المدير العام


ذكر برج الحمل الدلو
الماعز عدد المساهمات : 771
تاريخ التسجيل : 16/11/2009
العمر : 62

مُساهمةموضوع: ابو منجل الاصلع   السبت نوفمبر 28 2009, 11:26



يعد طائر النوق أبو منجل الأصلع الذي يقطن بادية تدمر السورية من الطيور النادرة في العالم
ولذلك فقد رعت الحكومة مشروعا علميا للاهتمام بهذا الطائر ودراسة خط سيره أثناء تنقله بين البلدان في مواسم الهجرة.


العالم الايطالي لوكا سيرا أول من اكتشف أبو منجل في بادية تدمر

ويعود الفضل في الكشف عن وجود هذا الطائر في بادية تدمر للعالم الايطالي جان لوكا سيرا
الذي رصد عددا من طيور النوق في تدمر في العام 2002 بعد عودتها من رحلتها الطويلة لتستقر في بادية تدمر
وذلك بالتعاون مع فريق عمل سوري.

وقام العالم الايطالي بتركيب أجهزة ارسال خاصة لتتبع خط سير الطائر عن طريق الاقمار الصناعية لحل لغز رحلته
الذي بقي مجهولاً آلاف السنين حيث كشف النقاب عن هذا اللغز ليعلن نجاح المشروع الذي رعته الحكومة السورية
وساهمت المنظمات الدولية في تمويله وتأمين الدعم الفني اللازم له.

واستمر المشروع 9 أشهر تم خلالها تعليم ثلاثة من طيور أبو منجل الأصلع البالغة عن طريق أجهزة ارسال
واطلقت عليها أسماء عربية بدوية هي سلطان وسلام وزنوبيا وبين الرصد الفضائي أن هذه الطيور قطعت خلال رحلتها الأخيرة 3800 ميل
عابرة سبعة بلدان أثناء هجرتها الشتوية لتحط رحالها في مرتفعات أديس أبابا في اثيوبيا.

وساعد في تحقيق هذا النجاح قيام وزارة الزراعة بالتعاون مع الجمعية الجغرافية الوطنية والجمعية الملكية لحماية الطيور الانكليزية
بتمويل مشروع حماية موقع تربية الطائر النادر لتكون خطوة تتبع هجرته مرحلة متطورة للمحافظة على البيئة التي تهاجر عبرها هذه الطيور
كخطوة أساسية لحمايتها من الانقراض.


وقال الدكتور كن سميث عالم الطيور في الجمعية الملكية البريطانية لحماية الطيور ان أخبار عودة الطيور المعلمة رائعة
وتشكل نجاحا عظيما في تجنب مخاطر الصيد والتسمم بالمبيدات الحشرية والمخاطر الاخرى التي تعيق نمو وتكاثر هذه المجموعة من الطيور فى سورية لنتوجه إلى حل اللغز الثالث الذى لا يزال غامضا عند طائر أبو منجل والمتعلق بمصير الاجيال الجديدة منها التى فرخت بتدمر
ونعلم الطريقة التي تتعرف من خلالها على طريق رحلتها وبالتالي تأمين حمايتها.



الأتراك اعتبروا أبو منجل طائراً مقدساً لمرافقته مواكب الحج

اعتبر الأتراك طيور أبي منجل الاصلع التي كانت ترافق موكب الحجيج البري طيورا مقدسة أرسلها الله تعالى لترافق مواكب الحج وتدلهم على مسار الطريق باتجاه الديار المقدسة كما وجدت لهذا الطائر رسومات في المقابر الفرعونية التي تبين أن الفراعنة اعتبروا هذا الطائر رمزا للاشراق والتألق والحكمة كما ورد ذكره في الانجيل على أنه الرسول الخصب الذي أطلقه سيدنا نوح من الفلك.

والآن أصبح باستطاعة كل هاو ومهتم أن يعرف بالتفاصيل خطوط هجرة هذه الطيور ومواقع تحليقها وأماكن هبوطها مع أطوال المسافات التي تقطعها متتبعين ذلك على خريطة خاصة مأخوذة من الأقمار الصناعية ومعروضة على صفحات الشبكة الذكية. ومما فاجأ خبراء الطيور أن طيور أبي منجل خلال خط عودتها إلى تدمر حلقت غرب البحر الاحمر بدلا من شرقه لتعبر من السودان إلى السعودية قاطعة أعرض نقطة في البحر الأحمر بمسافة تقدر نحو 180 ميلاً وهذه الرحلة جعلت عالم الأحياء جيرمي لندسل يقول لقد وضعنا قلوبنا في أيدينا عندما غادرت الطيور في الصباح الباكر لتعبر البحر وحل الليل ولم تكن هذه الطيور قد وصلت إلى الشاطىء الآخر وقد صممنا على حمايتها حيث ساعدتنا التقنيات التي استمرت لفترات أطول في تتبع هذه الطيور عبر رحلتها الشاقة.

أبو منجل يهجر تدمر في تموز ويعود إليها في شباط

الطائر يستوطن في منطقة جبل معيوف 30 كيلو مترا شمال مدينة تدمر ويحضن بيوضه في جرف صخرى ويهاجر في شهر تموز ليعود إلى بادية تدمر في شهر شباط.

أقامت وزارة الزراعة لهذا الطائر محمية خاصة باعتباره طائراً سورياً كما أنه الوحيد في العالم الذي لايعيش في الاسر وهذا مايجعل الطيور السورية بالغة الأهمية.

وطائر النوق حسب خبراء الطيور طائر مائى رأسه اصلع ووجهه عار مائل إلى الحمرة وله ريش طويل منتشر بلا انتظام في مؤخرة عنقه وله ساقان قويان ولجناحيه لمعان شبيه بالوان قوس قزح يعتمد فى غذائه على الحشرات بشكل أساسي ويعتبر الطائر الأكثر ندرة على وجه المعمورة حيث أدرج منذ سبعينيات القرن الماضي على قائمة الطيور الأكثر عرضة للانقراض حسب القائمة الحمراء التي وضعها الاتحاد الدولي للحماية.

و يوجد في بادية تدمر أكثر من 400 نوع من مختلف أصناف الطيور المعروفة والنادرة , وقد زارت منظمة أوزمى الانكليزية المختصة بطيور الشرق الاوسط مدينة تدمر وأماكن أخرى حيث تم اكتشاف أنواع مهمة جدا من الطيور ما يجعل سورية من أهم مواقع العبور والقامة للطيور في الشتاء ومواسم الهجرة.

و فى شهر شباط من عام 2007 عثر فريق هولندى مختص بالطيور على مجموعة من طائر الزقزاق الاجتماعى فى بادية الحسكة يقدر عددها بنحو 3000 مع العلم أن الاعتقاد السائد كان يشير إلى أن اعداد هذا الطائر في العالم لا تتجاوز الف طائر.

وتم مؤخرا رصد أعداد قليلة من طائر جديد في واحة تدمر لم يعرف سابقا في سورية سيتم قريبا نشر تفاصيل عنه عبر منظمة اوزمى العالمية المختصة بطيور الشرق الاوسط ... وقد لوحظ تزايد اعداد هواة الطيور فى العالم مما يشكل مصدرا اقتصاديا ومعلما حضاريا مهمين في تنشيط السياحة البيئية في سورية .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://albukamal.ba7r.org
 
ابو منجل الاصلع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البوكمال - مدينة فوق اروع حضارة :: الفئة الأولى :: الاخبار الثقافية-
انتقل الى: